موقع كلية الهندسة - جامعة طنطا
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 من غير سلام ولا حتي كلام..دا اذا مكنتش قريتها في كتاب "بني بجم" قبل كده

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
eng_mody
إدارة المنتدى
إدارة المنتدى


ذكر عدد الرسائل : 3631
العمر : 26
تاريخ التسجيل : 24/07/2008

مُساهمةموضوع: من غير سلام ولا حتي كلام..دا اذا مكنتش قريتها في كتاب "بني بجم" قبل كده   الأحد سبتمبر 20, 2009 2:28 pm


من غير لا سلام ولا كلام ولا مقدمات فارغة لا تودى ولا تجيب، دعنى أسألك سؤالا أتمنى أن يكون ضميرك لايزال حيا فيملى عليك أن تجيبنى على سؤالى بصراحة. سين سؤال: متى كانت آخر مرة تمردت فيها؟. انتظر رايح فين، مالك جزعت هكذا من مجرد سؤال؟.. من قال لك إننى أقصد التمرد على نظام الحكم؟ لا تخف لن أورطك فى موضوع كهذا، إن لم أكن خائفا عليك سأخاف على نفسى أولا من تهمة التحريض على قلب نظام الحكم، إذا افترضنا أن للحكم لدينا نظاما أو قلبا. أنا يا سيدى أسألك عن التمرد كمبدأ، كموقف، كطريقة فى الحياة، دعنى أعيد صياغة السؤال الذى كدت تجرى منه لأضعه بين يديك فى صورة أسئلة تفصيلية، بشرط أن تتذكر أنك مازلت تحتاج إلى الصراحة التى طلبتها منك فى البداية.
متى كانت آخر مرة تمردت فيها على ما يفرضه المجتمع عليك، على الأوضاع الخاطئة التى تغرق فيها لأذنيك؟، على أن تسير فى القطيع قطيع الأسرة أو قطيع المدرسة أو قطيع الجامعة أو قطيع المحكومين؟، هل تمردت مرة على الكلام التافه الذى يسميه كل من حولك الأصول فجربت أن تقول لهم إذا كانت هذه الأصول فلماذا لم توصلنا إلى شىء ونحن منذ أن ولدنا ونحن نمشى عليها ولماذا لا نجرب، ولو لمرة، ماركة أخرى من الأصول يعنى من باب التجربة ليس إلا، باختصار ومن الآخر متى كانت آخر مرة قررت فيها أن تعيش كما خلقك الله حرا لا كما جعلتك هذه البلاد «نفرا».
لسنا فى برنامج مسابقات تافه حتى أفترض أنك لابد أن تجيب عن أسئلتى الآن لتكسب رحلة إلى نويبع أو «مَجّ» عليه صورة الرئيس مبارك الحالى أو القادم.
بالعكس سأتركك تأخذ وتعطى فى هذه الأسئلة مع نفسك، وسأكون سعيدا لو قلبت عليك المواجع، وسأشعر بمنتهى الرضا لو جعلتك مكسوفا من نفسك ومكشوفا عليها، وسأنام قرير العين لو جعلتك تسهر ليلة كاملة تفكر فى العمر الذى ضاع منك أونطة وأنت تعتقد أنك مية فل وعشرة مع أنك لست كذلك. لا تلمنى.
لست ساديا أتلذذ بتعذيب القراء ولست موتورا حاقدا أسعى للعكننة عليهم، كأنهم فى البهجة يرفلون وفى النعيم يتقلبون، كل ما فى الحكاية أننى أحاول أن أرد الجميل الذى أسداه لى أناس سبقونى وجعلونى فى وقت ما كان مبكرا بحمد الله أفيق من وهم أننى أحيا الحياة المطلوب إثباتها بالتفصيل، وجعلونى أقاسى عذاب التمرد سنين طويلة وأكتوى بناره لأصير آدميا يحيا بفطرة الله التى فطر الناس عليها لا تبديل لخلق الله.
هل أنت بنى آدم؟ العفو والله مش قصدى خالص. أكيد أنت بنى آدم، لكن هل يهمك أن تكون بنى آدم؟ ليس هذا لغزا، دعنى أشرح لك وجهة نظرى من السؤال لعلك تسأله لنفسك قبل فوات الأوان، شوف يا سيدى المفروض أن الله عز وجل خلق البنى آدم منّا أطوارا كما يقول القرآن الكريم، حيث أراد لنا بحكمته أن تكون حياتنا متدرجة عبر مراحل، فنبدأ حياتنا أطفالا نتعلم من الذين سبقونا خلاصة ما وصلوا إليه من تجارب ونستخدم ما تعلمناه منهم فى اكتشاف الحياة طيلة فترتى الطفولة والمراهقة،
وعندها نبدأ فى التمرد على ما تعلمناه منهم ونخضعه للنقد والتمحيص فنجد فيه أشياء صحيحة نتمسك بها ونطورها، ونجد فيه أشياء باطلة فنرفضها ونحاربها، ونستمر فى ذلك طيلة فترتى الشباب والرجولة حتى نصل مع بدايات مرحلة الكهولة إلى حصيلة كل هذا التمرد والاكتشاف والقلق والشك فنصيغ كل ذلك فيما تعارف البشر على تسميته بالخبرة التى نحاول أن ننقلها إلى غيرنا، وربما لا نصل أبدا فنقرر أن نستمر فى مكابدة القلق والتمرد والشك راضين بأن نموت بحسرتنا فنجد اليقين عند صاحب اليقين.
هذا هو المفروض لكن منذ متى كان المفروض يحدث فى بلادنا التى تظن أنها سعيدة؟. يعنى أنا وأنت نعلم أننا لا نعلم ولا نسعى لكى نعلم ولا نفعل شيئا مما افترض الله عز وجل أننا سنفعله عندما خلقنا، والسبب أننا نقضى حياتنا كلها نسمع الكلام، كلام كل من هم حولنا سواء كانوا أهلا أو معلمين أو قادة روحيين أو رؤساء عمل أو رؤساء جمهورية أو شركاء حياة، وهى حياة لا تليق ببنى آدم بقدر ما تليق ببنى بجم.


بــــــــــلال فضل في مقالته اليوم بجريده المصري اليوم..

_________________
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
‫مرح..
اعيش هذه الحيــاه خارج الاطار الزمكاني الممل..
استمتع بها عن بعـــد دون ان اغــوص في تفاصيلها الممله..
فقد ايقنت انها الي زوال ..وان المتعه الحقيقيه لن تكون الا في الاخره...
فــقـــــــــــــط
يعذبني بعدي عن اصدقائي .. ويؤلمني ما اراه من قــســوه بلادي علي ابنائهــا...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.facebook.com/home.php?#!/profile.php?id=1000000259455
 
من غير سلام ولا حتي كلام..دا اذا مكنتش قريتها في كتاب "بني بجم" قبل كده
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» أسئلة مراجعة في درس "التعرف علي نظرة الإسلام إلي الإنسان والكون والحياة" التربية الإسلامية
» (التهاون)الاحمق يستهين بتاديب ابيه"(أمثال5:15)
» لاعبٌ جزائري: إسبانيا عرضت "ترتيب نتيجة" مباراتنا في مونديال 1986
» طلب امتحانات أصول تربية "خاصة الدور الأول هذا العام"
» الرئيس " الودني

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Faculty Of Engineering - Tanta University :: قسم السياسة-
انتقل الى: