موقع كلية الهندسة - جامعة طنطا
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 قصه قلب لا يخشى الحزن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
MoOoOdY
Important Eng
Important Eng


ذكر عدد الرسائل : 2645
العمر : 28
الموقع : http://www.funforworld.com
تاريخ التسجيل : 26/07/2007

مُساهمةموضوع: قصه قلب لا يخشى الحزن   الخميس أكتوبر 02, 2008 2:43 am

كنت جالسا ذات مرة شار الذهن، استعرض شريط ذكرياتى الذى طالما كان مليئا بالحزن ومفروشا بالدموع. فضاق صدرى من كثر الحزن حتى امتلأت عيناى بالدموع، فقررت ان لا اقف مكتوف الايدى امام تلك الدموع وان لا ادعها تفيض من عينى . فقررت ان أْءخد جواد افكارى واذهب به بعيدا هائما لعلى اعثر على لحظة سعيدة فى حياتى تبث السعادة مرة اخرى إالى .

فإذا انا ابحث عن تلك اللحظة , اذا انظر حولى فأرى مكانآ لم اراه من قبل ، مكان لم يسكنة ان ولا جان ، مكان اشبة بالجحيم .

ففزعت من هول الموقف وقررت ان اهرب من هذا المكان .
فطلبت من جواد افكارى ان يساعدنى فى الهرب من هذا المكان وفعلا استجاب إلى وجرى مسرعا ،وهو يحاول الهرب بى من هذا المكان وبينما هوة يجرى مسرعا محاولا الهرب ، اذ انظر خلفى فإنصدمت من هول ما رأيت ، فدققت النظر مرة اخرى لعلى اكون مخطئا ولكنى لست بمخطئا
نعم انهم شيئان لم اراهما من قبل احداهما كبير جدا والاخر صغير الى حد ما.
فشديت لجام جوادى حتى يفر هربا من هاذان الشيئان الفظيعان، فقلت فى نفسى هذه هي النهاية .
كاد اليأس يقتلنى فتذكرت المقولة الى تقول"إن الجبان يموت الف مرة بينما الشجاع يموت مرة واحدة فقط"
فتشجع قلبى واوقفت جواد افكارى حتى اواجه هذان الشيئان اللذان يلحقان بى .
فنظرت اليهما فى حذر وقلت اليهما : من انتم ؟ ولماذا تطاردونى ؟
فظرا الى ولم يتفوها بكلمه.
فوجهت سؤالى الى الشئ الصغير وقلت له :
من انت ايها الشئ الصغير ؟ ولماذا تلاحقنى ؟أأعرفك؟
فقال لى فى الم: نعم انا حزن الماضى .
فنظرت اية متعجبا . فقال لى نعم انه انا حزن ماضيك جأتك لآخذ بثأرى منك.
فتعجبت قائلا: اى ثأر؟!.
فقال لى والحزن يملأه: الم تعلم إنك هزمتنى كثير مع الرغم من كل اسلحتى التى استعملتها معك.
وأكمل كلامه قائلا :أليس انت منكان يقابلنى بضحكة ساخرة ؟ وعندما تشتد همومك واحزانك كنت تكتم حزنك امام الناس وتظهر لهم وجه مبتسما سعيدا، حتى ظن الناس انك انسان بلا حزن وان حياتك تملأها الفرحه والسعاده دون ان يشيبها او يعكر صفوها اى حزن ؟.
اتعجب منك ايها الانسان وأسال نفسى قائلا: كيف يستطيع انسان مثلك تحمل كل هذا الكم من الحزن ويحاول ان يخفية حتى لا يعلم به غيرك؟
وكيف تستطيع رسم البسمة على وجه يملأه الحزن والأسى؟!!!.
فقلت له مبتسما: اتريدنى ان اجاوبك على أسألتك؟
فقال لى متلهفا: نعم بالتأكيد.
فقلت له :
" إن ابتسامتى كقطرة ماء تسقط على زهرة فى صحراء جرداء فتحييها، فإن لم تسقط القطرة ، ماتت الزهرة "

وعندما سمع كلامى هذا ، ما لبث ان سقط ارضا دون ان يتحرك.
ففرحت بهزيمتى لحزن الماضى هذا،ولكنى تذكرت هذا الشئ الكبير الذى كان يطاردنى مع حزن الماضى .فنظرت الية وقلت له :
من انت ايها الشئ الكبير المخيف ؟ ولماذا تطاردنى ؟
فقال لى فى سخرية : انا حزن المستقبل الذى ينتظرك.
فنظرت اية ويكاد الخوف ان يتملكنى ، وقلت له : لماذا انا ايها الحزن الكبير؟ألا تدرى انك إن وزعت على البشر جميعا، لملأت قلوبهم بالحزن؟ فلماذا اخترتنى انا وحدى لتصب هذا الكم من الحزن على؟
فقال لى : أليس انت من قتل حزن الماضى ؟أليس انت من ارداه قتيلا متأثرا بكلامك وابتساماتك الساخره منه.
وقال انا جأت لآخذ بثأر هذا المسكين وأمنع البسمه عن وجهك وأملأ قلبك بالحزن والاسى.
فقلت له:وما ادراك بأنك تستطيع هزيمتى ، فأنا من هزم حزن الماضى واستطيع هزيمتك ايضا .
فقال لى والغيظ يملأه : انظر امامك وسترى حالك
فوجهت نظرى امامى فى خوف شديد، فإذ احس ان قلبى يخفق من هول ما رأيت. فأتمالك نفسى وانظر مره اخرى . فأرى شلالا كبيرا جدا يفيض بالمياه ويصب فى نهر طويل ليس له مثيل وبجانبة بركان ثائر ، تتطاير منه الحمم الملتهبة .
فقلت له: ما هذا؟. فرد ساخرا: انما الشلالا ما هو الى عينيك التى ستذرف بالدموع وهذا النهر ما هو الا حياتك المستقبلية التى سوف يملأها الدموع والآلام.
فقلت له وما هو البركان؟ فقال لى انة قلبك الذى سوف يثور من شدة الحزن الذى سوف يملأه .
فنظرت اليةمبتسما والخوف يملأ قلبى اكاد ان اخفيه وقلت له:
مالى أراك واثقآ تمام الثقة من هذيمتى؟
فقال لى والكبرياء يملأه: غدآ ستعرفنى جيدا وستتمنى انك لم تولد ، فما اخفية لك من حزن ، لا يستطيع البشر جميعا تحمله . فما بالك بهذا الكم من الحزن عليك انت فقط
فقلت له فى قوة :
"افعل ما تستطيع فعله فلن تستطيع إبعاد ابتسامتى عن وجهى ،
فأنا فارس وابتسامتى هى سيفى ، ولن تستطيع انت ولا جيش الاحزان هذا هزيمتى ابدآ".


فوقف الحزن الكبير مذهولا من جرأتى على مواجهته وعدم خوفى منه برغم ما يحمله لى من حزن وأسى وقال لى فى حسرة وألم :
لقد تغلبت على وهزمتنى بقوتك هذة . ثم نظر إلى ثم قال:
انسان مثلك لن استطيع هزمة بكل هذا الكم من الاحزان ، لذلك قررت ان ابتعد عنك وان لا احاربك حتى لا تكون نهايتى مثل صديقى حزن الماضى .ثم اختفى فجأة من امام عينى.
فتحول المكان الذى كان يشبة الجحيم الى جنة خضراء ، يملأها الورود والزهور وصوت البسمة الذى يدوى فى ارجاء المكان فيبعث فية السعادة .
فتنبهت فوجدت نفسى سعيدا جدا والحزن الذى كاد يهزمنى اصبح شئ من العدم ، وملأت البسمة وجهى ثانيااا
ولذلك اصبح انا القلب الذى لا يخشى الحزن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.funforworld.com
MoOoOdY
Important Eng
Important Eng


ذكر عدد الرسائل : 2645
العمر : 28
الموقع : http://www.funforworld.com
تاريخ التسجيل : 26/07/2007

مُساهمةموضوع: رد: قصه قلب لا يخشى الحزن   الخميس أكتوبر 02, 2008 2:45 am

دة يعتبر اول موضوع ليا فى قسم الابداعات
يا ريت يكون عجبكم مع انى عارف انه ضعيف شوية
بس معلش استحملونى على ما اقدر اوصل للمستوى المطلوب
اتمنى اشوف رأيكم عليه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.funforworld.com
dodo star
Important Eng
Important Eng


انثى عدد الرسائل : 2607
العمر : 26
تاريخ التسجيل : 21/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: قصه قلب لا يخشى الحزن   الخميس أكتوبر 02, 2008 12:53 pm

لا بجد اكتر من رائع وحلو اوي ومش ضعيف ولا حاجة
بس حزين اووووووي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ahm20032003
Important Eng
Important Eng


ذكر عدد الرسائل : 2997
العمر : 28
تاريخ التسجيل : 20/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: قصه قلب لا يخشى الحزن   الخميس أكتوبر 02, 2008 2:37 pm

حلوووووووووووووووو اوووووووووي يا مودي
ويا ريت تستمر يا صحبي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ragelwe6setat.montadalhilal.com
MoOoOdY
Important Eng
Important Eng


ذكر عدد الرسائل : 2645
العمر : 28
الموقع : http://www.funforworld.com
تاريخ التسجيل : 26/07/2007

مُساهمةموضوع: رد: قصه قلب لا يخشى الحزن   الخميس أكتوبر 02, 2008 6:52 pm

ميرسى جدا يا دودو ويا فتحى
والله بجد انا كنت خايف جدا ان الموضوع مش يعجبكم
وان شاء الله هحاول اعمل موضوع تانى قريب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.funforworld.com
الرمش الساحر
Important Eng
Important Eng


انثى عدد الرسائل : 2345
العمر : 26
تاريخ التسجيل : 05/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصه قلب لا يخشى الحزن   الجمعة أكتوبر 03, 2008 11:28 pm


حلو اوووووووووووووووووووووووووووووووووووووووى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
yoyo
Important Eng
Important Eng


انثى عدد الرسائل : 4259
العمر : 26
تاريخ التسجيل : 10/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصه قلب لا يخشى الحزن   السبت أكتوبر 04, 2008 12:36 am

لا مش ضعيف ولا حاجه

ده جميل جدا
استمررررر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
MoOoOdY
Important Eng
Important Eng


ذكر عدد الرسائل : 2645
العمر : 28
الموقع : http://www.funforworld.com
تاريخ التسجيل : 26/07/2007

مُساهمةموضوع: رد: قصه قلب لا يخشى الحزن   السبت أكتوبر 04, 2008 2:03 am

شكرا جدا لرمش ويويو على المرور
ودية بجد شهادة اعتز بيها ان اتنين من اعظم المبدعين فى المنتدى يشكرو فى موضوعى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.funforworld.com
eng hana
Important Eng
Important Eng


انثى عدد الرسائل : 2311
العمر : 26
تاريخ التسجيل : 08/05/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصه قلب لا يخشى الحزن   السبت أكتوبر 04, 2008 10:58 am

جميل اوووى يامودى
ومتحرمناش من مواضيعك الجميله دى فى القسمـ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
MoOoOdY
Important Eng
Important Eng


ذكر عدد الرسائل : 2645
العمر : 28
الموقع : http://www.funforworld.com
تاريخ التسجيل : 26/07/2007

مُساهمةموضوع: رد: قصه قلب لا يخشى الحزن   السبت أكتوبر 04, 2008 11:03 am

ربنا يخليكى ليا يا هناااااااااااااااااااااااااا
وميحرمنيش من تشجيعك ليا يا رب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.funforworld.com
ahmed elkomy
مشرف قسم الإبداعات
مشرف قسم الإبداعات


ذكر عدد الرسائل : 1772
العمر : 26
تاريخ التسجيل : 02/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: قصه قلب لا يخشى الحزن   الأحد أكتوبر 05, 2008 2:17 am

فارسي الهماام ..
حمال الأذية .. وشادد اللجام ..
سيفك .. جوادك .. هو كل ما تمكلك في هذا العالم
اما قلمك العذب .. والرطب في الكلمات ..
هو كل ما تملك في هذا الصرح ( منتدى هندسة طنطا)
ارجو عدم التوقف .. واكمال ما بدأت من مشوار الابداع ..
خيالك هو مفتاح الماضي والمستقبل ,.. والحزن لم اجدهما فيك ابدا
صدقت ف الكلمات .. ك صدقك ف خيالك ..
احسنت فارسي .. ولك تنحني كلماتي ..
سأرفع قصتك الى اعلى مكان .. وسأقول تم التثبييييت ..


_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
MoOoOdY
Important Eng
Important Eng


ذكر عدد الرسائل : 2645
العمر : 28
الموقع : http://www.funforworld.com
تاريخ التسجيل : 26/07/2007

مُساهمةموضوع: رد: قصه قلب لا يخشى الحزن   الأحد أكتوبر 05, 2008 2:46 am

a_hm_ed كتب:
فارسي الهماام ..
حمال الأذية .. وشادد اللجام ..
سيفك .. جوادك .. هو كل ما تمكلك في هذا العالم
اما قلمك العذب .. والرطب في الكلمات ..
هو كل ما تملك في هذا الصرح ( منتدى هندسة طنطا)
ارجو عدم التوقف .. واكمال ما بدأت من مشوار الابداع ..
خيالك هو مفتاح الماضي والمستقبل ,.. والحزن لم اجدهما فيك ابدا
صدقت ف الكلمات .. ك صدقك ف خيالك ..
احسنت فارسي .. ولك تنحني كلماتي ..
سأرفع قصتك الى اعلى مكان .. وسأقول تم التثبييييت ..



والله يا كومى انا مش عارف ارد اقول اية ادام كلامك الجميل وردك الرائع على موضوعى
ومكنتش متخيل ان موضوعى هيكون حلو لهذة الدرجة وبصراحة بعد ما كتبتة كنت محتار انزلة ولا لا
وكنت عاوز اورهولك الاول قبل ما انزلة لكن قلت انا هحطة وأمرى الى الله
وبجد مكنتش متوقع انه هينول اعجابكم للدرة دية
وان شاء الله هحاول اكتب مواضيع تانى
تشجيعكم دة بصراحة يخلى قلمى يكتب لوحدة
وشكرا يا كومى باشا على التثبيت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.funforworld.com
sama
Important Eng
Important Eng


انثى عدد الرسائل : 335
العمر : 26
تاريخ التسجيل : 22/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصه قلب لا يخشى الحزن   الأحد أكتوبر 05, 2008 5:38 am

جميل الموضوع جدا جدا يا مودي
شكرا ليك على التوبيك الرائع ده
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
MoOoOdY
Important Eng
Important Eng


ذكر عدد الرسائل : 2645
العمر : 28
الموقع : http://www.funforworld.com
تاريخ التسجيل : 26/07/2007

مُساهمةموضوع: رد: قصه قلب لا يخشى الحزن   الأحد أكتوبر 05, 2008 2:07 pm

الشكر ليكى يا سما انك نورتى التوبيك بتاعى
ويا رب يكون عجبك فعلا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.funforworld.com
pearl
Silver Eng
Silver Eng


عدد الرسائل : 76
تاريخ التسجيل : 14/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصه قلب لا يخشى الحزن   الثلاثاء أكتوبر 07, 2008 3:12 am

بجد يا مودى فكرتك جميلة وموضوعك وكلماتك جمال جدا تسلم ايدك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
MoOoOdY
Important Eng
Important Eng


ذكر عدد الرسائل : 2645
العمر : 28
الموقع : http://www.funforworld.com
تاريخ التسجيل : 26/07/2007

مُساهمةموضوع: رد: قصه قلب لا يخشى الحزن   الأربعاء أكتوبر 08, 2008 4:06 am

شكرا pearl على مرورك الجميل دة
نورتى التوبيك بردك Embarassed
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.funforworld.com
mongy
Important Eng
Important Eng


ذكر عدد الرسائل : 1017
العمر : 28
تاريخ التسجيل : 01/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: قصه قلب لا يخشى الحزن   الإثنين نوفمبر 10, 2008 2:49 am

MoOoOdY كتب:
كنت جالسا ذات مرة شار الذهن، استعرض شريط ذكرياتى الذى طالما كان مليئا بالحزن ومفروشا بالدموع. فضاق صدرى من كثر الحزن حتى امتلأت عيناى بالدموع، فقررت ان لا اقف مكتوف الايدى امام تلك الدموع وان لا ادعها تفيض من عينى . فقررت ان أْءخد جواد افكارى واذهب به بعيدا هائما لعلى اعثر على لحظة سعيدة فى حياتى تبث السعادة مرة اخرى إالى .

فإذا انا ابحث عن تلك اللحظة , اذا انظر حولى فأرى مكانآ لم اراه من قبل ، مكان لم يسكنة ان ولا جان ، مكان اشبة بالجحيم .

ففزعت من هول الموقف وقررت ان اهرب من هذا المكان .
فطلبت من جواد افكارى ان يساعدنى فى الهرب من هذا المكان وفعلا استجاب إلى وجرى مسرعا ،وهو يحاول الهرب بى من هذا المكان وبينما هوة يجرى مسرعا محاولا الهرب ، اذ انظر خلفى فإنصدمت من هول ما رأيت ، فدققت النظر مرة اخرى لعلى اكون مخطئا ولكنى لست بمخطئا
نعم انهم شيئان لم اراهما من قبل احداهما كبير جدا والاخر صغير الى حد ما.
فشديت لجام جوادى حتى يفر هربا من هاذان الشيئان الفظيعان، فقلت فى نفسى هذه هي النهاية .
كاد اليأس يقتلنى فتذكرت المقولة الى تقول"إن الجبان يموت الف مرة بينما الشجاع يموت مرة واحدة فقط"
فتشجع قلبى واوقفت جواد افكارى حتى اواجه هذان الشيئان اللذان يلحقان بى .
فنظرت اليهما فى حذر وقلت اليهما : من انتم ؟ ولماذا تطاردونى ؟
فظرا الى ولم يتفوها بكلمه.
فوجهت سؤالى الى الشئ الصغير وقلت له :
من انت ايها الشئ الصغير ؟ ولماذا تلاحقنى ؟أأعرفك؟
فقال لى فى الم: نعم انا حزن الماضى .
فنظرت اية متعجبا . فقال لى نعم انه انا حزن ماضيك جأتك لآخذ بثأرى منك.
فتعجبت قائلا: اى ثأر؟!.
فقال لى والحزن يملأه: الم تعلم إنك هزمتنى كثير مع الرغم من كل اسلحتى التى استعملتها معك.
وأكمل كلامه قائلا :أليس انت منكان يقابلنى بضحكة ساخرة ؟ وعندما تشتد همومك واحزانك كنت تكتم حزنك امام الناس وتظهر لهم وجه مبتسما سعيدا، حتى ظن الناس انك انسان بلا حزن وان حياتك تملأها الفرحه والسعاده دون ان يشيبها او يعكر صفوها اى حزن ؟.
اتعجب منك ايها الانسان وأسال نفسى قائلا: كيف يستطيع انسان مثلك تحمل كل هذا الكم من الحزن ويحاول ان يخفية حتى لا يعلم به غيرك؟
وكيف تستطيع رسم البسمة على وجه يملأه الحزن والأسى؟!!!.
فقلت له مبتسما: اتريدنى ان اجاوبك على أسألتك؟
فقال لى متلهفا: نعم بالتأكيد.
فقلت له :
" إن ابتسامتى كقطرة ماء تسقط على زهرة فى صحراء جرداء فتحييها، فإن لم تسقط القطرة ، ماتت الزهرة "

وعندما سمع كلامى هذا ، ما لبث ان سقط ارضا دون ان يتحرك.
ففرحت بهزيمتى لحزن الماضى هذا،ولكنى تذكرت هذا الشئ الكبير الذى كان يطاردنى مع حزن الماضى .فنظرت الية وقلت له :
من انت ايها الشئ الكبير المخيف ؟ ولماذا تطاردنى ؟
فقال لى فى سخرية : انا حزن المستقبل الذى ينتظرك.
فنظرت اية ويكاد الخوف ان يتملكنى ، وقلت له : لماذا انا ايها الحزن الكبير؟ألا تدرى انك إن وزعت على البشر جميعا، لملأت قلوبهم بالحزن؟ فلماذا اخترتنى انا وحدى لتصب هذا الكم من الحزن على؟
فقال لى : أليس انت من قتل حزن الماضى ؟أليس انت من ارداه قتيلا متأثرا بكلامك وابتساماتك الساخره منه.
وقال انا جأت لآخذ بثأر هذا المسكين وأمنع البسمه عن وجهك وأملأ قلبك بالحزن والاسى.
فقلت له:وما ادراك بأنك تستطيع هزيمتى ، فأنا من هزم حزن الماضى واستطيع هزيمتك ايضا .
فقال لى والغيظ يملأه : انظر امامك وسترى حالك
فوجهت نظرى امامى فى خوف شديد، فإذ احس ان قلبى يخفق من هول ما رأيت. فأتمالك نفسى وانظر مره اخرى . فأرى شلالا كبيرا جدا يفيض بالمياه ويصب فى نهر طويل ليس له مثيل وبجانبة بركان ثائر ، تتطاير منه الحمم الملتهبة .
فقلت له: ما هذا؟. فرد ساخرا: انما الشلالا ما هو الى عينيك التى ستذرف بالدموع وهذا النهر ما هو الا حياتك المستقبلية التى سوف يملأها الدموع والآلام.
فقلت له وما هو البركان؟ فقال لى انة قلبك الذى سوف يثور من شدة الحزن الذى سوف يملأه .
فنظرت اليةمبتسما والخوف يملأ قلبى اكاد ان اخفيه وقلت له:
مالى أراك واثقآ تمام الثقة من هذيمتى؟
فقال لى والكبرياء يملأه: غدآ ستعرفنى جيدا وستتمنى انك لم تولد ، فما اخفية لك من حزن ، لا يستطيع البشر جميعا تحمله . فما بالك بهذا الكم من الحزن عليك انت فقط
فقلت له فى قوة :
"افعل ما تستطيع فعله فلن تستطيع إبعاد ابتسامتى عن وجهى ،
فأنا فارس وابتسامتى هى سيفى ، ولن تستطيع انت ولا جيش الاحزان هذا هزيمتى ابدآ".


فوقف الحزن الكبير مذهولا من جرأتى على مواجهته وعدم خوفى منه برغم ما يحمله لى من حزن وأسى وقال لى فى حسرة وألم :
لقد تغلبت على وهزمتنى بقوتك هذة . ثم نظر إلى ثم قال:
انسان مثلك لن استطيع هزمة بكل هذا الكم من الاحزان ، لذلك قررت ان ابتعد عنك وان لا احاربك حتى لا تكون نهايتى مثل صديقى حزن الماضى .ثم اختفى فجأة من امام عينى.
فتحول المكان الذى كان يشبة الجحيم الى جنة خضراء ، يملأها الورود والزهور وصوت البسمة الذى يدوى فى ارجاء المكان فيبعث فية السعادة .
فتنبهت فوجدت نفسى سعيدا جدا والحزن الذى كاد يهزمنى اصبح شئ من العدم ، وملأت البسمة وجهى ثانيااا
ولذلك اصبح انا القلب الذى لا يخشى الحزن
معلش سا عم مودى انتا كبيرنا بس عندى ملاحظه ليك
1 / فشديت لجام جوادى حتى يفر هربا من هاذان الشيئان الفظيعان، فقلت فى نفسى هذه هي النهاية .
دا تناقض غريب جدا المعروف فى العالم البشري ان عشان الجواد يجرى باسرع حاجة عنده لازم يكون لجامه مرتخى جدا لكن انك تيجي تقول شديت لجام الجواد عشان يفر هاربا يبقى كدا بتناقض نفسك لانك لو شديت اللجام الجواد هيقف
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قصه قلب لا يخشى الحزن
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Faculty Of Engineering - Tanta University :: إبداعات الباشمهندسين-
انتقل الى: